الرئيسية / اخبار الصحة / : الصحة اليوم المغرب المنتج الأكبر لنبتة “الكبّار” المنشطة جنسيًا

: الصحة اليوم المغرب المنتج الأكبر لنبتة “الكبّار” المنشطة جنسيًا

الرباط – مصر اليوم

بدأت زراعة نبتة “الكبّار”، والتي تعرف في المغرب أيضا بـ”القبار” و”الشفلح”، بالانتشار والتوسع خصوصًا في مدينة آسفي، التي تقع على ساحل المحيط الأطلسي، وتعد المدينة الأولى في المغرب في زراعتها. ويدوم عمر هذه النبتة أكثر من 30 سنة، وتتلاءم مع جميع أحوال الطقس، ما جعلها تعد من الزراعات المقاومة للتغيرات المناخية. وعلى الرغم من وجود شركات تعاونية خاصة بزراعتها وتصديرها، إلا أن الكثير من المغاربة لا يعرفونها، ويجهلون مزاياها الطبية والغذائية.

وتؤكد الأبحاث الطبية لهذه النبتة النادرة، التي تنتشر في بلدان البحر الأبيض المتوسط، أنها تستعمل في علاج التهابات الجهاز الهضمي، وكذلك في تحسين الشهية وعملية الهضم لدى الإنسان، وتداوي الأمراض الجلدية المختلفة كـ”الأكزيما”. كما تعد هذه النبتة الشوكية منشطًا جنسيًا، وفق الأبحاث الطبية، مما جعلها تسمى أيضا بـ”الفياغرا”، وتحتوي على 3% مواد معدنية و88% ماء و3% من البروتينات و5% سكريات، وهذا ما يجعل “الكبّار” مفيدًا للصحة ويستخدم في الطبخ، خصوصًا في البيتزا والسلطة والسمك. ويصل إنتاج “الكبّار” إلى 14 ألف طن سنويًا، ويبلغ الإنتاج المصنع من النبتة قرابة 10 آلاف طن، يصدر منه 98%.

egypttoday

عزيزي الزائر لقد قرأت المغرب المنتج الأكبر لنبتة “الكبّار” المنشطة جنسيًا في موقع مصر اليوم ولقد تم نشر الخبر من موقع الكتروني وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الكتروني
ازال برس
المصدر
egypt-today

عن admin

شاهد أيضاً

: الصحة اليوم “مرونة المهبل” تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

لندن ـ ماريا طبراني تعدّ مرونة المهبل مثيرة للإعجاب، حيث أنه له القدرة على استيعاب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *