الرئيسية / اخبار الصحة / : الصحة اليوم العلاج العطري ينتقل من تحقيق الاسترخاء إلى تسكين الآلام

: الصحة اليوم العلاج العطري ينتقل من تحقيق الاسترخاء إلى تسكين الآلام

لندن ـ كاتيا حداد

وفقًا لتقرير نشرته مؤسسة “غراند فيو ريسيرش” هذا العام، من المتوقع أن يصل السوق العالمي للعلاج بالروائح العطرية إلى 2,35 مليار دولار بحلول عام 2025، ويرجع هذا النمو الاستثنائي إلى زيادة الوعي بالفوائد العلاجية للزيوت الأساسية، إذ تتعامل التطبيقات العلاجية مع مجموعة واسعة من القضايا الصحية، من المشاكل المتعلقة بالجلد إلى الهضم، واضطرابات الجهاز التنفسي، والأرق، وعمل الجهاز المناعي، ومن ثم يتزايد استخدام ناشر البخار ذي التکنولوجیا الجدیدة والخصائص المتقدمة.

 وتقول إخصائية العلاج بالتدليك ومعلمة العلاج التكميلي، فرح إدريس: “يستخدم العلاج بالروائح والزيوت العطرية في كثير من الأحيان للحد من التوتر والقلق، والمساعدة على الاسترخاء”، إذ يمكن للزيوت الأساسية أن تحسن وظائف الجسد، وأن تقلل التعب، مضيفة أن هذا ليس كل ما في الأمر، فالعلاج بالروائح له العديد من الاستخدامات الأخرى، موضحة: “الزيوت الأساسية يمكنها أن تعزز عمليات الشفاء، ويمكنها أيضًا أن تستخدم للتحكم في الأعراض الناتجة عن حالة صحية مزمنة، وإن كانوا يتعافون من إصابة أو من جراحة، فإن العلاج العطري يمكنه أن يقلل الألم ويزيد من المناعة”.

وعلى ما يبدو، فإنها يمكن حتى أن تستخدم لرفع قدراتك العقلية، “الزيوت الأساسية يمكنها تعزيز الوظائف الإدراكية، وتقليل التعب إذا كنت تعمل لساعات طويلة في مكتب، كما يستخدمها الناس لتعزيز ممارستهم الروحية إذا كانوا يتأملون أو يصلون أويمارسون اليوغا. “

وتتمثل أحد الاستخدامات الأخرى في الرعاية لتسكين الآلام،  إذ توضح إدريس أن الزيوت يمكن أن تجلب الراحة للمريض، مضيف:ة “إنها مفيدة جدًا لتطهير البيئة، ومضاد للجراثيم وللفيروسات، ولكن بدون الإضافات الكيميائية الموجودة في المنتجات الحديثة، روائح شجرة الأوكالبتوس وشجرة الشاي هي وسائل تنقية طبيعية”.

  مصر اليوم - العلاج العطري ينتقل من تحقيق الاسترخاء إلى تسكين الآلام

وفي حين وجدت البحوث الأخيرة صلة بين العلاج العطري وتحسين الحالة الصحية، إلا أنه لا يزال هناك أعضاء من المجتمع العلمي متشككين، على سبيل المثال، نشر الرئيس السابق للطب التكميلي في جامعة إكستر، الدكتور إدزارد إرنست دراستين، “في عامي 2000 و 2012” بشأن هذا الموضوع، لم يجد إرنست أي دليل “مقنع” عن الفوائد الصحية للعلاج العطري فيما يتعلق بسلسلة من الأمراض، لذلك، ليس هناك حكم نهائي إلى الآن – على الرغم من شهادات الكثيرين حول الأثر الإيجابي للعلاج العطري على حياتهم.

  مصر اليوم - العلاج العطري ينتقل من تحقيق الاسترخاء إلى تسكين الآلام

وعندما يتعلق الأمر باختيار الزيوت العطرية، توصي إدريس باختيار أفضل الزيوت التي يمكنك تحمل تكلفتها، تقول: “تأكد من أنها زيوت مناسبة وأنك تعرف ما تشتريه”، وبمجرد الانتهاء من شراء زيوتك المفضلة، توصي الدكتورة باستخدام ناشر بالبخار، باعتبار أحد أفضل الطرق للاستمتاع بالزيوت الأساسية ولدمج العلاج العطري في يومك.

egypttoday
egypttoday

عزيزي الزائر لقد قرأت العلاج العطري ينتقل من تحقيق الاسترخاء إلى تسكين الآلام في موقع مصر اليوم ولقد تم نشر الخبر من موقع الكتروني وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الكتروني
ازال برس
المصدر
egypt-today

عن admin

شاهد أيضاً

: الصحة اليوم “مرونة المهبل” تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

لندن ـ ماريا طبراني تعدّ مرونة المهبل مثيرة للإعجاب، حيث أنه له القدرة على استيعاب …